وزارة الطاقة الأمريكية تتلقى طلبي فدية من جماعة ابتزاز


(رويترز) – قال متحدث باسم وزارة الطاقة الأمريكية إن وزارة الطاقة الأمريكية تلقت طلبي فدية من مجموعة ابتزاز لها علاقات مع روسيا في منشأتين للنفايات النووية وتعليم العلوم تأثرتا مؤخرًا في حملة اختراق عالمية.

تم الإبلاغ عن الحملة لأول مرة يوم الخميس، وهي حملة تم فيها “كشف” البيانات لكيانين داخل وزارة الطاقة عندما تمكن المتسللون من الوصول من خلال ثغرة أمنية في برنامج نقل الملفات MoveIt.

وقال المتحدث إن الطلبين جاءا في رسائل بريد إلكتروني لكل منشأة، ولم يفصح المتحدث عن المبلغ المطلوب. وأضاف أن “الطلبين جاءا بشكل فردي وليس في شكل نسخة كربونية … الكيانان اللذان تلقيا الطلبين لم يتفاعلا” مع المخترق، ولم يكن هناك ما يشير إلى سحب طلبي الفدية. .

وأبلغت الوزارة، التي تدير مواقع الأسلحة النووية والنفايات النووية الأمريكية المتعلقة بالجيش، الكونجرس بالاختراق وتشارك في تحقيقات إنفاذ القانون ووكالة الأمن السيبراني والبنية التحتية الأمريكية. وقالت الوكالة إنها لم تلاحظ أي تأثير خطير في الفرع التنفيذي المدني الاتحادي، لكنها تعمل مع شركاء بشأن هذه القضية.

وقالت جماعة الابتزاز إنها لن تستغل أي بيانات حصلت عليها من الوكالات الحكومية وإنها حذفت جميع البيانات.

(إعداد محمد أيسم للنشرة العربية – تحرير حسن عمار)


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *