نيكي الياباني يقفز بدفعة من مكاسب في وول ستريت


طوكيو (رويترز) – أغلق المؤشر الياباني عند أعلى مستوياته في أكثر من 33 عاما يوم الأربعاء متتبعا جلسة قوية في وول ستريت وارتفع سهم تويوتا موتور مع اقتناص المستثمرين من أصحاب الأسهم القيادية المؤشر وسط ضعف الين.

وقفز مؤشر نيكي 1.47 في المائة، منهيا الجلسة عند 33502.42 نقطة، وهو أعلى إغلاق منذ مارس 1990، في سلسلة مكاسب استمرت أربعة أيام.

وزاد مؤشر توبكس الأوسع نطاقا 1.31 بالمئة إلى 2294.53 نقطة.

وصل مؤشرا ستاندرد آند بورز 500 وناسداك إلى أعلى إغلاق لهما في 14 شهرًا بين عشية وضحاها، حيث أظهرت البيانات أن أسعار المستهلكين في الولايات المتحدة ارتفعت قليلاً في مايو، مما عزز الرهانات على أن مجلس الاحتياطي الفيدرالي سيتوقف عن رفع أسعار الفائدة يوم الأربعاء.

ارتفعت أسهم تويوتا موتور 6 في المائة، بعد ارتفاعها 5 في المائة يوم الثلاثاء، حيث صوت المساهمون ضد قرار مناخي غير مسبوق، ودعم مجلس الإدارة في اجتماع عام سنوي.

وارتفعت أسهم هوندا موتور 3.59 بالمئة. ارتفع مؤشر تتبع شركات صناعة السيارات بنسبة 4.28 في المائة وكان أقوى أداء من بين 33 قطاعا فرعيا في بورصة طوكيو للأوراق المالية.

وارتفع سهم مجموعة سوفت بنك التي تستثمر في شركات التكنولوجيا الناشئة 4.75 بالمئة.

لكن الأسهم المرتبطة بالرقائق تراجعت، مع هبوط Screen Holdings بنسبة 2.55٪ و Advantest بنسبة 0.29٪، بينما أغلق سهم Tokyo Electron ثابتًا بعد تعافي خسائره المبكرة.

(اعداد سلمى نجم للنشرة العربية – تحرير محمد اليماني)


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *