نظرة فاحصة-ما تأثير اتفاق أوبك+ على إمدادات النفط حتى نهاية 2024


بقلم أليكس لولر وروينا إدواردز

فيينا (رويترز) – تقوم بخفض كبير في إنتاجها في يوليو تموز، بالإضافة إلى اتفاق مجموعة أوبك + الأوسع نطاقا لخفض الإمدادات حتى نهاية 2024، حيث تواجه المجموعة انخفاضا في إنتاج النفط.

فيما يلي شرح لاتفاقية أوبك + التي تم التوصل إليها يوم الأحد وتأثيرها على العرض.

* ما الذي تم الاتفاق عليه لعام 2023

وتنفذ مجموعة أوبك +، التي تضم منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) وحلفاء بقيادة روسيا، بالفعل خفض إنتاج النفط بواقع 3.66 مليون برميل يوميا، وهو ما يمثل 3.6 بالمئة من الطلب العالمي.

ويشمل الرقم خفضًا بمقدار مليوني برميل يوميًا تم الاتفاق عليه العام الماضي من مستويات الإنتاج في أغسطس 2022، و 1.66 مليون برميل يوميًا أخرى من التخفيضات الطوعية من تسع دول في أوبك +.

لم تخفض أوبك + الإنتاج أكثر من ذلك لعام 2023.

لكن المملكة العربية السعودية تعهدت يوم الأحد بخفض الإنتاج الإضافي الطوعي للنفط بمقدار مليون برميل يوميًا لشهر يوليو، وقد يتم تمديد ذلك.

ونتيجة لذلك، سينخفض ​​إنتاج البلاد إلى 9 ملايين برميل يوميًا في يوليو من حوالي 10 ملايين برميل يوميًا في مايو.

* ما الذي تم الاتفاق عليه لعام 2024

يوم الأحد، اختارت مجموعة أوبك + التركيز على هدف خفض الإنتاج لعام 2024.

بالإضافة إلى تمديد خفض الإمدادات الحالي للمجموعة البالغ 3.66 مليون برميل يوميًا لمدة عام آخر، وافقت المجموعة على خفض إجمالي أهداف الإنتاج اعتبارًا من يناير 2024 بمقدار 1.4 مليون برميل يوميًا مقابل الأهداف الحالية إلى 40.46 مليون برميل يوميًا.

إضافة إلى خفض الإنتاج الطوعي الإضافي، الذي مددته الدول التسع المشاركة حتى نهاية عام 2024، ينتج عنه هدف أقل يبلغ 38.81 مليون برميل يوميًا.

في الواقع، هذا يقل بنحو 500 ألف برميل يوميًا عن إنتاج أبريل 2023، مقارنة بأرقام وكالة الطاقة الدولية.

وبموجب اتفاق يوم الأحد، حصلت الإمارات على هدف إنتاج أعلى.

في المقابل، تم تقليص أهداف روسيا ونيجيريا وأنغولا لجعلها تتماشى مع مستويات الإنتاج المنخفضة.

ما هو التأثير قصير المدى

توقع محللون، بعضهم من أوبك ومن وكالة الطاقة الدولية، بالفعل انكماش الإمدادات في النصف الثاني من عام 2023 مع استمرار سياسة الإنتاج الحالية لأوبك +.

بالنظر إلى سجل المملكة العربية السعودية في الوفاء الكامل بالتزامات الإنتاج، يتوقع المحللون أن يكون التأثير الأولي للصفقة هو خفض العرض.

وقالت ريستاد إنرجي إنها تتوقع أن يؤدي خفض الإنتاج السعودي إلى زيادة عجز السوق إلى أكثر من ثلاثة ملايين برميل يوميًا في يوليو “وهو ما قد يضيف ضغوطًا تصاعدية في الأسابيع المقبلة”.

وقال تاماس فارجا من بي في ام للسمسرة النفطية “سيصبح ميزان النفط دقيقا بسبب الخفض الطوعي السعودي المعلن في يوليو تموز لكن قد يحدث تمديد إذا لزم الأمر.”

ارتفع استخدام الخام المحلي السعودي إلى مليون برميل يوميًا في أشهر الصيف، عندما يزيد الطلب على تكييف الهواء من استهلاك الطاقة.

* يظهر في عام 2024

يقول جيه بي مورجان إن قرار أوبك + سيقلل العرض في عام 2024 بنحو 1.1 مليون برميل يوميًا مقارنةً بتوقعاته السابقة.

وقال البنك في تقرير “سيأتي كل هذا التخفيض تقريبًا من أكبر المنتجين في التحالف، وسيأتي القليل فقط من الأعضاء الأصغر، حيث من المرجح أن تظل طاقتهم الإنتاجية أقل من حصصهم”.

يوضح الجدول التالي إنتاج أوبك + وأهدافها في 2023-2024 بمليون برميل في اليوم

أهداف الإنتاج الدولة قد تستهدف الأهداف

أبريل مايو – ديسمبر 2024 2024 مع

2023 * ديسمبر 2023 مع قص

2023 قطع طوعي

تطوعي**

الجزائر 1.007 0.959 1.007 0.959

أنجولا 1.06 1.455 1.455 1.280 1.280

الكونغو 0.28 0.310 0.310 0.276 0.276

غينيا 0.05 0.121 0.121 0.070 0.070

استوائي

الجابون 0.20 0.177 0.169 0.177 0.169

العراق 4.10 4،431 4،220 4،431 4،220

٢ ٫ ٦٨ ٢ ٫ ٦٧٦ ٢٥٤٨ ٢ ٫ ٦٧٦ ٢٥٤٨

نيجيريا 1.02 1،742 1،742 1،380 1،380

المملكة العربية السعودية 10.48 10،478 9،978 10،478 9،978

الإمارات العربية المتحدة 3.32 3.019 2.875 3.219 3.075

أذربيجان 0.51 0.684 0.684 0.551 0.551

كازاخستان 1.63 1.628 1.550 1.628 1.550

المكسيك 1.68 1.753 1.753 1.753 1.753

سلطنة عمان 0.84 0.841 0.801 0.841 0.801

روسيا *** 9.60 10478 9500 9828 9328

البحرين **** 0.83 0.196 0.196 0.196 0.196

بروناي 0.097 0.097 0.083 0.083

ماليزيا 0.567 0.567 0.401 0.401

جنوب السودان 0.124 0.124 0.124 0.124

السودان 0.072 0.072 0.064 0.064

إجمالي أوبك 24،190 25،416 24،377 24،994 23،955

10

مجموع البلدان 15،090 16،440 15،344 15،469 14،851

غير الأعضاء

في أوبك

مجموع أوبك + 39،280 41،856 39،721 40،463 38،806

* أرقام وكالة الطاقة الدولية

** باستثناء خفض السعودية الإضافي الطوعي بمقدار مليون برميل يوميًا في يوليو 2023

*** الخفض الروسي الطوعي البالغ 500 ألف برميل يوميًا من مارس 2023 إلى ديسمبر 2024 إلى حوالي 9.5 مليون برميل يوميًا، وفقًا لنائب رئيس الوزراء ألكسندر نوفاك في مارس.

**** الرقم هنا إجمالي لكل من البحرين وبروناي وماليزيا والسودان وجنوب السودان.

(إعداد محمد حرفوش للنشرة العربية – تحرير أيمن سعد مسلم)


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *