علماء يكتشفون “ولادة عذرية” لتمساح في حديقة حيوان بكوستاريكا


بقلم كاساندرا جاريسون

أظهرت دراسة أن علماء وثقوا أول “ولادة عذراء” معروفة لتمساح عاشت في عزلة لمدة 16 عاما في حديقة حيوانات في كوستاريكا.

ووضعت أنثى التمساح الأمريكية 14 بيضة عام 2022 داخل حظورها، وهي ليست ظاهرة غريبة بين الزواحف التي تعيش في الأسر. لكن الشيء الذي أدهش العلماء جاء بعد احتضان البيض لمدة ثلاثة أشهر والعثور على بيضة تحتوي على مولود ميت (NASDAQ ) تمساح كامل التكوين.

وفقًا للدراسة، التي نُشرت يوم الأربعاء في مجلة Biological Letters، قام العلماء بفحص التركيب الجيني لجنين التمساح، ووجدوا أن تسلسل الحمض النووي أظهر أنه نتج عن التوالد العذري الاختياري، أي التكاثر دون المساهمة الجينية للذكور.

تم توثيق ظاهرة التوالد العذري الاختياري، التي يشير إليها بعض العلماء باسم “التوالد العذري”، في أنواع أخرى من الأسماك والطيور والسحالي والثعابين. قال العلماء إن هذه الحالة هي أول مثال معروف بين التماسيح.

في هذه الظاهرة، يمكن أن تتطور خلية البويضة الأنثوية إلى جنين دون أن يتم تخصيبها بواسطة خلية منوية ذكورية.

عند صنع خلية بويضة، تنقسم خلية الانفجار إلى أربع خلايا واحدة تصبح خلية البويضة وتحتفظ بالتركيبات الخلوية الرئيسية والسيتوبلازم الشبيه بالهلام، بينما تحتوي الخلايا الأخرى على مادة وراثية إضافية.

بعد ذلك، تعمل إحدى هذه الخلايا بشكل أساسي كخلية منوية وتندمج مع البويضة لتصبح “مخصبة”.

التمساح الأمريكي معرض لخطر الانقراض في البرية. تقول الدراسة أن هناك فرضية تشير إلى أن ظاهرة التوالد العذري الاختياري قد تكون أكثر شيوعًا بين الأنواع على وشك الانقراض.

قال العلماء إن حالة “الولادة من عذراء” في كوستاريكا قد تكشف عن معلومات جديدة حول أسلاف التماسيح من الحيوانات التي عاشت على الأرض في العصر الترياسي قبل حوالي 250 مليون سنة.

(اعداد دعاء محمد للنشرة العربية)


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *