عاجل الاحتياطي الفيدرالي يعلن قرار الفائدة وتوقعات هامة للمسار.. أهم ما ورد


أعلن بنك الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي سعر الفائدة لشهر يونيو 2023، وأغلقه في مكانه لأول مرة منذ مارس 2022. يقف سعر الفائدة عند 5.00٪ -5.25٪.

تم إصدار سلسلة من البيانات تظهر أن التضخم آخذ في الانخفاض في الولايات المتحدة

  • وعلى أساس سنوي، سجل 4.00٪ لشهر مايو فيما كانت التوقعات 4.1٪.
  • وبلغ الأساس المسجل على أساس سنوي 5.3٪ مطابقا للتوقعات
  • ارتفع اليوم المؤشر لشهر مايو، مقارنة بالعام الماضي، بنسبة 1.1٪.
  • سجل اليوم الأساسي هو 2.8٪.

ومع ذلك، يرى السوق أن بنك الاحتياطي الفيدرالي لم ينته من دورة التضييق بعد، وبالتالي فإن توقعات رفع أسعار الفائدة سترتفع مرة أخرى لشهر يوليو، وستزداد توقعات خفض سعر الفائدة بنهاية هذا العام.

أهم التفاصيل

  • يرى معظم الأعضاء إمكانية خفض سعر الفائدة في عام 2024.
  • كان قرار تثبيت الفائدة بالإجماع
  • ويتوقع المسؤولون أن يبلغ التضخم 3.2٪ بنهاية عام 2023 و 2.5٪ بنهاية عام 2024.
  • يرى المسؤولون أن معدل التضخم الأساسي يبلغ 3.9٪ بنهاية عام 2023، و 2.6٪ بنهاية عام 2024.
  • يرى المسؤولون أن معدل الفائدة النهائي لعام 2023 يبلغ 5.6٪.
  • يرى بنك الاحتياطي الفيدرالي نموًا أقوى للناتج المحلي الإجمالي، وبطالة أقل، وتباطؤًا في التضخم الأساسي مقارنة بالأرقام الصادرة في مارس.
  • يعتزم بنك الاحتياطي الفيدرالي رفع أسعار الفائدة مرة أخرى في وقت لاحق من هذا العام
  • وتقول اللجنة إن النشاط الاقتصادي مستمر في التوسع بوتيرة متواضعة
  • يسمح تثبيت الفائدة بتقييم نتائج السياسة النقدية
  • لا تشهد مقايضات الفائدة المتوقعة تخفيض سعر الفائدة هذا العام
  • يرى مسؤولو الاحتياطي الفيدرالي أن الناتج المحلي الإجمالي يبلغ 1٪ هذا العام، و 1.1٪ العام المقبل
  • يرى متداولو المقايضة ارتفاع الفائدة إلى 5.35٪ في سبتمبر
  • يرتفع متوسط ​​توقعات معدل الفائدة إلى 5.6٪ بنهاية العام المقبل
  • صرح بنك الاحتياطي الفيدرالي أنه سيواصل تشديد السياسة النقدية من خلال تقليل حيازات الخزانة وسندات الرهن العقاري.

مراقبة السوق

الدولار الأمريكي يعوض بعض خسائره بعد تراجع الأسواق عن توقعات سعر الفائدة ليسجل 102.835.

وخسر كل أرباحه، حيث سجلت العقود الآجلة تراجعا بنسبة 0.13٪ عند 1.955 دولار للأوقية، وسجلت العقود الفورية 1.943 دولارًا للأونصة، مع توقعات باستمرار رفع أسعار الفائدة خلال العام المقبل، واستمرار سياسة التضييق النقدي.

فقد النفط مكاسبه اليوم، مسجلاً تراجعاً بنسبة 1.29٪، ليبلغ سعره 73.32 دولاراً للبرميل، على خلفية النمو بوتيرة متواضعة يراها مجلس الاحتياطي الفيدرالي. انخفض خام غرب تكساس الوسيط ب بنسبة 1.30٪ ليصل إلى 68.45 دولارًا للبرميل.

تراجعت العقود الآجلة للمؤشرات الأمريكية بقوة، حيث خسرت 369 نقطة، وخسر مؤشر ستاندرد آند بورز 0.44٪ وناسداك بنسبة 0.43٪.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *