زيادة قوية في أسعار المنتجين في الولايات المتحدة في فبراير


واشنطن (رويترز) – ارتفعت أسعار المنتجين الأمريكيين بشكل حاد في فبراير ومن المرجح أن تسجل المزيد من المكاسب وسط ارتفاع الأسعار والسلع الأخرى في أعقاب الحرب الروسية على أوكرانيا.

قالت وزارة العمل الأمريكية يوم الثلاثاء إن مؤشر أسعار المنتجين للطلب النهائي ارتفع 0.8 بالمئة الشهر الماضي بعد ارتفاعه 1.2 بالمئة في يناير كانون الثاني.

في الاثني عشر شهرًا حتى نهاية فبراير، قفز مؤشر أسعار المنتجين بنسبة 10 في المائة بعد زيادة مماثلة في يناير.

وكان محللون استطلعت رويترز آراءهم توقعوا ارتفاع المؤشر 0.9 بالمئة على أساس شهري وزيادة عشرة بالمئة على أساس سنوي.

لا تشمل البيانات قفزة أسعار النفط والسلع الأخرى، مثل القمح، في أعقاب الغزو الروسي لأوكرانيا في 24 فبراير.

(من إعداد وجدي الألفي للنشرة العربية)

توضيح المخاطر تود Fusion Media تذكيرك بأن البيانات الواردة في هذا الموقع ليست بالضرورة آنية وليست دقيقة. لا يتم توفير جميع العقود مقابل الفروقات (الأسهم والمؤشرات والعقود الآجلة) وأسعار الفوركس من قبل البورصات ولكن من قبل صانعي السوق، وبالتالي قد لا تكون الأسعار دقيقة وقد تختلف عن سعر السوق الفعلي، مما يعني أن الأسعار إرشادية وليست مناسبة لأغراض التداول. لذلك لا تتحمل Fusion Media أي مسؤولية عن أي خسائر تجارية قد تتكبدها نتيجة لاستخدام هذه البيانات.

لن تتحمل Fusion Media أو أي شخص مشارك مع Fusion Media أي مسؤولية عن الخسارة أو التلف نتيجة الاعتماد على المعلومات بما في ذلك البيانات والاقتباسات والرسوم البيانية وإشارات الشراء / البيع المتضمنة في هذا الموقع. يرجى أن تكون على دراية كاملة بالمخاطر والتكاليف المرتبطة بتداول الأسواق المالية، فهي واحدة من أكثر أشكال الاستثمار خطورة.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *