رئيسة كوسوفو تطالب صربيا بوقف أنشطتها المزعزعة لاستقرار بلادها


شيسيناو (رويترز) – طالب رئيس كوسوفو فيوزا عثماني يوم الخميس صربيا بوقف أنشطتها المزعزعة للاستقرار في كوسوفو حتى يمكن إنهاء العنف في شمال البلاد.

وقال عثماني لرويترز على هامش قمة أوروبية في مولدوفا “الصعوبات تأتي من صربيا.” “إنها دولة لا تزال بحاجة إلى التصالح مع ماضيها”.

وأضافت “الوضع متوتر لكن علينا التأكد من استعادة حكم القانون في كوسوفو وندرك أن التهديد يأتي من إنكار صربيا لوجود كوسوفو كدولة ذات سيادة”.

وقال عثماني إن صربيا تدعم عمدا “كيانات غير شرعية” في كوسوفو لزعزعة استقرار البلاد من الداخل.

وأضافت “يجب على الرئيس (ألكسندر) فوسيتش التوقف عن دعم العصابات الإجرامية إذا كان يريد السلام حقًا”.

(من إعداد مروة غريب للنشرة العربية – تحرير سهى جدو)


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *