بيانات حجوزات رحلات العمل الجوية الدولية في الخريف قرب مستويات 2022


(رويترز) – اقتربت حجوزات سفر رجال الأعمال على شركات الطيران العالمية هذا الخريف من مستويات عام 2022، في مؤشر على التعافي، وفقًا لإحدى شركات بيانات السفر، لكن المخاوف المناخية والمشكلات الاقتصادية قد تبطئ الطلب على رحلات العمل.

تعافي سفر رجال الأعمال من جائحة COVID-19 متخلف عن السفر الترفيهي بشكل عام. قال سكوت كيربي، الرئيس التنفيذي لشركة يونايتد إيرلاينز، هذا الأسبوع إن الولايات المتحدة تشهد “ركودًا تجاريًا” وأن سفر العمل سيستغرق وقتًا أطول للتعافي.

لكن حجوزات رحلات الأعمال من سبتمبر إلى نوفمبر أقل بنحو 10 في المائة فقط من مستويات 2022، وهو أفضل معدل منذ ذلك العام، وفقًا للبيانات التي سيصدرها محللو السفر ForwardKeys يوم الأربعاء.

قال أوليفييه بونتي، نائب رئيس Forward Keys، إن التعافي الأوسع في صناعة السفر وإنهاء القيود المرتبطة بالوباء سهّل التخطيط لرحلات العمل. تستند البيانات إلى حجوزات شركات الطيران الدولية الكبرى ومقارنتها بالفترة نفسها من عام 2022.

تشهد كل من شركات الطيران والفنادق زيادة في رحلات الأعمال من الشركات الصغيرة والمتوسطة مقارنة بالشركات الكبيرة.

قال كريستوفر ناسيتا، الرئيس التنفيذي لشركة هيلتون العالمية، في مؤتمر بجامعة نيويورك يوم الاثنين إن ما بين 85 و 90 في المائة من حجوزات فنادق هيلتون جاءت من الشركات الصغيرة والمتوسطة الحجم، ارتفاعًا من 80 في المائة قبل الجائحة.

لكن من المتوقع أن تؤثر المخاوف المتعلقة بالمناخ على مكاسب السفر التجاري، حيث قالت أربع من كل 10 شركات أوروبية وثلث الشركات الأمريكية إنها بحاجة إلى خفض الرحلات لكل موظف بأكثر من 20 في المائة لتحقيق أهداف الاستدامة لعام 2030، حسبما ذكرت شركة ديلويت الاستشارية.

(اعداد رحاب علاء للنشرة العربية – تحرير سهى جدو)


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *