بورصة قطر تغلق منخفضة وصعود المؤشر المصري


من محمد منذر حسين

(رويترز) – أغلقت البورصة القطرية على انخفاض يوم الأحد بعد أن أدت تصريحات اثنين من مسؤولي الاحتياطي الفيدرالي (البنك المركزي الأمريكي) إلى تراجع تفاؤل المستثمرين بشأن التخلي الوشيك عن قرارات رفع أسعار الفائدة.

قال عضو مجلس إدارة بنك الاحتياطي الفيدرالي كريستوفر والر في مؤتمر اقتصادي إن التضخم الأساسي “لن ينخفض ​​إلى مستوى أدنى كما اعتقدت”، مضيفًا أن هذا قد يتطلب مزيدًا من التضييق النقدي.

ترتبط معظم عملات الخليج بالدولار، وعادة ما تتبع الإمارات العربية المتحدة وقطر أي تغيير في السياسة النقدية للولايات المتحدة.

وتراجع المؤشر القطري 0.1 بالمئة مواصلا خسائره للجلسة الثانية مع تراجع سهم بنك قطر الوطني أكبر بنك خليجي 0.2 بالمئة ومصرف قطر الإسلامي 1.1 بالمئة.

وكان من بين الأسهم الخاسرة سهمي ليشا ودخان اللذين انخفضا بنسبة 1.1 في المائة والثاني بنسبة 1.3 في المائة.

وارتفع بشكل طفيف بعد أن قضت الخسائر في قطاعي الطاقة والمالية على مكاسب معظم القطاعات الأخرى.

وارتفعت حصة مجموعة الدكتور سليمان الحبيب للخدمات الطبية 2.5 في المائة، في حين قفزت حصة شركة المواساة (تداول) للخدمات الطبية 6.1 في المائة.

في المقابل، تراجعت أسهم بنك الرياض (تداول) بنسبة 2.1 في المائة، وتراجع سهم مصرف الراجحي بنسبة 0.7 في المائة.

وخارج منطقة الخليج، ارتفع مؤشر الأسهم القيادية للجلسة الرابعة على التوالي، ليغلق مرتفعا 0.8 في المائة، في ظل مكاسب معظم القطاعات.

وعززت مكاسب المؤشر قفزة بنسبة 5 في المئة في سهم الشرقية – الشرقية للشركة وصعود 4.5 في المئة في السويدي اليكتريك.

(إعداد محمد علي فرج للنشرة العربية – تحرير علي خفاجي)


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *