الدولار يرتد بقوة ويمحو خسائره بعد صدور مؤشر التضخم المفضل للفيدرالي


Arabictrader.com – شهد الدولار الأمريكي خسائر كبيرة خلال التعاملات المبكرة في الأيام الأخيرة من الأسبوع، الجمعة، تخلى خلالها عن مكاسبه التي حققها في الجلسة السابقة، لكنه مال بعد ذلك إلى محو تلك الخسائر، بسبب الارتداد الذي شهده. شهدنا بعد صدور مؤشر التضخم المفضل من قبل الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي، يتجه الدولار الآن نحو تحقيق مكاسبه الأسبوعية الثالثة على التوالي.

الدولار الآن

ومن حيث التداول، فقد استقر – الذي يقيس أداء العملة الأمريكية مقابل سلة من ست عملات رئيسية – عند مستوى 104،222 نقطة، وبذلك يمحو كل خسائره خلال التعاملات المبكرة.

أهم العوامل التي أثرت على تحركات الدولار اليوم

أظهرت البيانات الصادرة يوم الجمعة في الولايات المتحدة أن الإنفاق الاستهلاكي الشخصي للبلاد، وهو المقياس المفضل للاحتياطي الفيدرالي الأمريكي للتضخم، نما أكثر من توقعات السوق، في حين أن العاهرات على السلع المعمرة جاءت أيضًا إيجابية للغاية.

أدى ذلك إلى زيادة توقعات السوق بأن مجلس الاحتياطي الفيدرالي قد يميل إلى رفع أسعار الفائدة مرة أخرى خلال اجتماعه المقبل في يونيو، من أجل السيطرة على التضخم الذي لا يزال مرتفعًا للغاية، وخاصة التضخم الأساسي، والذي لا يزال يظهر مقاومة كبيرة ضد التأثير. من قرارات رفع الفائدة حتى الآن.

وبعد صدور هذه البيانات الإيجابية للغاية اليوم، تحولت التوقعات بشأن أداة متابعة أسعار الفائدة FedWatch لصالح احتمال أن يستمر الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي في رفع أسعار الفائدة في الاجتماع المقبل، حيث زادت الرهانات على رفعها بمقدار 25 نقطة أساس إلى 58.5٪ متجاوزة النصف مما قدم دعماً كبيراً للدولار، مما ساعده على محو خسائره المبكرة.

جاء ذلك في وقت أفادت فيه بعض مصادر صحيفة بوليتيكا بأن البيت الأبيض ومجلس النواب الأمريكي اقتربا من التوصل إلى اتفاق نهائي حول نقطة الخلاف الرئيسية في المفاوضات الثنائية بينهما، وهي خفض الإنفاق الحكومي، الأمر الذي عزز معنويات المستثمرين فيما يتعلق بإمكانية التوصل إلى اتفاق بشأن مسألة سقف الديون الأمريكية. قبل أن تتخلف عن الوفاء بالتزاماتها في بداية يونيو.

في غضون ذلك، تمكن الدولار من تحقيق مكاسب أسبوعية قوية هذا الأسبوع، حيث تتجه العملة لتحقيق مكاسبها الأسبوعية الثالثة على التوالي، بعد ارتفاع الدولار بنسبة 0.7٪ حتى الآن، مع احتمال استمرار ارتفاعه حتى نهاية العام الجاري. الدورة.

الدولار في أزواج العملات الرئيسية

أما عن تداوله مقابل العملات الرئيسية الأخرى، فقد استقر عند 1.0725 دولار، بينما ارتفع مقابل الدولار بنحو 0.26٪، إلى 1.2358 دولار.

في الوقت نفسه، مقابل الملاذات الآمنة، ارتفع اليابانيون بنسبة 0.1٪ مسجلاً 140.22 ين، فيما انخفض السويسري بنسبة 0.14٪ مسجلاً 0.9047 فرنك.

أما بالنسبة لأدائه أمام العملات السلعية، فقد ارتفع أمام نظيره الأمريكي بنسبة 0.12٪ إلى 0.6514 دولار، بينما انخفض الدولار النيوزيلندي أمام الولايات المتحدة بنحو 0.13٪ إلى 0.6055 دولار، واستقر الدولار الأمريكي أمام نظيره الكندي عند 1.3636 دولار كندي.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *