“الإمارات” اتفاقية الشراكة الاقتصادية الشاملة مع تركيا تدخل حيز التنفيذ خلال شهرين


قال ثاني بن أحمد الزيودي وزير الدولة للتجارة الخارجية، إن اتفاقية الشراكة الاقتصادية الشاملة بين الإمارات وتركيا ستدخل حيز التنفيذ في غضون شهرين.

وأشار – بحسب وكالة أنباء الإمارات (وام) – إلى أن الاتفاقية صادقت عليها حكومتا البلدين.

وأشار – بحسب وكالة أنباء الإمارات وام – إلى أن اتفاقية الشراكة الاقتصادية الشاملة مع كمبوديا بصدد استكمال باقي الإجراءات الفنية والقانونية المعتادة في كلا البلدين تمهيدا للمصادقة عليها، ومن المتوقع أن ستدخل الاتفاقية حيز التنفيذ قبل الربع الأخير من هذا العام.

وأضاف أن الاتفاقية تساهم في تحقيق عدد من الأهداف الاستراتيجية، بما في ذلك إزالة أو تخفيض التعريفات الجمركية، وإزالة الحواجز غير الضرورية أمام التجارة، وفتح الوصول إلى الأسواق لصادرات الخدمات، وإنشاء آلية مناسبة لتسوية المنازعات، ووضع إطار للتجارة الرقمية.

وأشار إلى أنه قبل أيام قليلة بدأت المحادثات حول اتفاقية الشراكة الاقتصادية الشاملة مع فيتنام.

وأكد أن دولة الإمارات تواصل توسيع شبكة شركائها التجاريين حول العالم من خلال إبرام اتفاقيات شراكة اقتصادية شاملة، متوقعا إبرام المزيد من الاتفاقيات قبل نهاية العام 2023.

وأشار إلى أن محادثات اتفاقيات الشراكة الاقتصادية الشاملة تشهد تقدما ملحوظا مع العديد من الدول ذات الأهمية الاستراتيجية إقليميا وعالميا على خريطة التجارة الدولية، ومنها تشيلي وكوستاريكا والاتحاد الأوروبي الآسيوي وتايلاند وأوكرانيا.

أعداد


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *