أسهم أوروبا تتلقى دعما من شركات الرقائق بعد موجة بيع ليومين


(رويترز) – استقرت الأسهم الأوروبية يوم الخميس بعد أسوأ عمليات بيع لها في يومين منذ مارس آذار، إذ عوض التفاؤل بشأن نتائج الشركات القوية المخاوف بشأن تداعيات أزمة سقف الديون الأمريكية وتباطؤ الاقتصاد العالمي.

استقر المؤشر الأوروبي في الساعة 0707 بتوقيت جرينتش، بعد أن خسر نحو 2.5 في المائة في اليومين الماضيين بسبب عمليات بيع الأسهم الفاخرة وعدم إحراز تقدم في محادثات رفع سقف الديون الأمريكية لتجنب التخلف عن سداد الديون.

وضعت وكالة فيتش للتصنيف الائتماني الولايات المتحدة في حالة ترقب لاحتمال خفض التصنيف الائتماني يوم الأربعاء.

ارتفعت أسهم شركات صناعة الرقائق الأوروبية يوم الخميس بعد أن توقعت Nvidia Inc إيرادات ربع سنوية فاقت توقعات وول ستريت بنحو 50 في المائة.

وقفزت أسهم بي إي لأشباه الموصلات 6.5٪ وقفز سهم إيه إس إم إنترناشيونال 6.3٪. وارتفع مؤشر التكنولوجيا الأوسع نطاقا 1.7 بالمئة.

تراجع الألماني بعد أن أظهرت بيانات أن الاقتصاد الألماني انكمش في الربع الأول من عام 2023 مقارنة بالأشهر الثلاثة السابقة، مما يعني دخوله في حالة ركود.

(من إعداد سلمى نجم للنشرة العربية – تحرير سهى جدو)


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *