أرملة خاشقجي تقاضي شركة برمجيات تجسس إسرائيلية بتهمة اختراق هاتفها


(رويترز) – قالت أرملة الصحفي السعودي الراحل جمال خاشقجي في دعوى قضائية إن برمجيات المراقبة التي صممتها شركة NSO الإسرائيلية استُخدمت للتجسس على رسائلها في الأشهر التي سبقت مقتل زوجها.

في دعوى مدنية أقيمت الخميس في مقاطعة فرجينيا الشمالية، قالت حنان العتر إن NSO “استهدفت عمدا” أجهزتها و “تسببت في ضرر جسيم لها من خلال الفقدان المأساوي لزوجها وسلبها سلامتها وخصوصيتها وحريتها”.

قالت NSO في البداية إنها لم تطّلع على الدعوى ولم ترد عندما أُرسلت نسخة إليها. ونفت الشركة في السابق استخدام تقنيتها لاختراق أجهزة خاشقجي.

تقدم NSO تقنيات المراقبة الخاصة بها للبيع لوكالات الاستخبارات ووكالات إنفاذ القانون في جميع أنحاء العالم.

كان خاشقجي كاتب عمود في صحيفة واشنطن بوست وقتل في القنصلية في اسطنبول عام 2022.

وخلصت المخابرات الأمريكية في عام 2022 إلى أن ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان وافق على عملية لاعتقال أو قتل خاشقجي. تنفي الحكومة السعودية تورط ولي العهد بأي شكل من الأشكال وتقول إن مقتل خاشقجي جريمة شنعاء ارتكبتها جماعة مارقة.

ظهر استخدام السعودية لأداة التجسس Pegasus في قضايا أخرى مثيرة للجدل. في العام الماضي، ذكرت وكالة رويترز أن محاولة السلطات السعودية استخدام بيغاسوس ضد الناشطة في مجال حقوق المرأة لجين الهذلول جاءت بنتائج عكسية، مما سمح للباحثين بالكشف عن آلاف الضحايا الآخرين وأثار سلسلة من الإجراءات القانونية والحكومية.

فرضت الحكومة الأمريكية قيودًا على التعامل مع NSO بسبب مخاوف تتعلق بحقوق الإنسان. تواجه الشركة وابلًا من الإجراءات القانونية بشأن خدمات التجسس الخاصة بها، بما في ذلك من شركة Apple Inc. (NASDAQ ) و Meta Inc. (NASDAQ ) التي تمتلك WhatsApp.

(إعداد محمد عصام للنشرة العربية – تحرير أيمن سعد مسلم)


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *